الرئيسية / News / بريطانيا تفرض غرامة على تيك توك بملايين الجنيهات بسبب استخدام بيانات الأطفال

بريطانيا تفرض غرامة على تيك توك بملايين الجنيهات بسبب استخدام بيانات الأطفال

178
[posts_like_dislike]
بريطانيا تغرم تطبيق تيك توك بمبلغ ضخم لاستخدامه بيانات الأطفال

تعرض التطبيقات الاجتماعية لضغوطات شديدة في الوقت الحالي لتحسين قوانين حماية البيانات والحفاظ على خصوصية المستخدمين. وفي هذا السياق، صدمت بريطانيا الجميع بإعلانها فرض غرامة ضخمة على تطبيق تيك توك الشهير بقيمة 12.7 مليون جنيه إسترليني بسبب استخدامه بيانات الأطفال دون موافقة الوالدين. ونقلت وسائل الإعلام المختلفة خبر الغرامة وتأكد أن بنود القرار تشير إلى عدة انتهاكات بما في ذلك عدم تحقق التطبيق من هوية مستخدميه وحذفهم عندما يكونون أقل من 13 عاما. في هذا المقال، سنتعرف على قصة التطبيق المثيرة للجدل وتأثير النظام الجديد لحماية البيانات على الشركات التقنية.

Source: vid.alarabiya.net

1. مكتب مفوض المعلومات يفرض غرامة على تيك توك

مكتب مفوض المعلومات في بريطانيا فرض غرامة بقيمة 12.7 مليون جنيه إسترليني (15.88 مليون دولار) على تطبيق المقاطع الفيديو تيك توك. وذلك بسبب عدة انتهاكات لقانون حماية البيانات، من بينها استخدام البيانات الشخصية للأطفال دون سن 13 عاماً دون موافقة ولي الأمر. ولم تتخذ تيك توك الإجراءات اللازمة للتحقق من هوية مستخدمي المنصة وحذف مستخدمين يدعي طفولتهم تحت السن القانوني. ومن المحتمل أنها تعاملت بشكل غير ملائم مع بيانات الاطفال الصغار، ولم تعط المعلومات الكافية فيما يخص هذا الأمر. تحاول الكثير من الدول اليوم إنعاش قوانين الحماية بشأن بيانات الأطفال على الإنترنت، خاصة مع تزايد ظاهرة الاستخدام غير المناسب للبيانات الشخصية.

“نحن نأخذ جميع الشكاوى التي نتلقاها بشأن استخدام بيانات الأطفال على الإنترنت بجدية بالغة” – قال مفوض المعلومات في بريطانيا.

Source: cnn-arabic-images.cnn.io

2. 12.7 مليون جنيه إسترليني غرامة على تطبيق المقاطع الفيديو

أعلن مكتب مفوض المعلومات في بريطانيا اليوم عن فرض غرامة على تطبيق المقاطع الفيديو تيك توك بقيمة 12.7 مليون جنيه إسترليني بسبب استخدام البيانات الشخصية لأطفال أقل من 13 عامًا دون موافقة الوالدين. وأشار المكتب إلى عدة انتهاكات لقانون حماية البيانات في الشركة الصينية بايت دانس المالكة لتيك توك. كما أن التطبيق لم يتخذ الإجراءات اللازمة للتحقق من هوية مستخدمي المنصة، ولم يحذف المستخدمين الأطفال بشكل كافي. يذكر أن تيك توك كانت قد تعاملت مع بيانات أطفال في سن أقل من 13 عاماً دون موافقة ذويهم. وقال المفوض للمعلومات في بيانه: “على المنصات الاحترام والحفاظ على خصوصية مستخدميها بشكل خاص، وعلى الشركات العاملة في قطاع معالجة البيانات الاتفاق على كيفية استخدامها بما يتفق مع القانون وأخلاقيات العمل”.

Source: c.files.bbci.co.uk

3. استخدام البيانات الشخصية للاطفال

تعرضت تطبيقات التواصل الاجتماعي مؤخرًا إلى صعوبات فيما يتعلق بحماية البيانات الشخصية للأطفال. وفي إطار ذلك، فرضت بريطانيا غرامة بقيمة 12.7 مليون جنيه إسترليني على تطبيق TikTok بسبب استخدامه البيانات الشخصية لأطفال أقل من 13 عامًا دون موافقة الوالدين. ووفقًا للتقرير الصادر عن مكتب مفوض المعلومات في بريطانيا، فإن تطبيق ByteDance التابع لـ TikTok، لم يتخذ الإجراءات الكافية لضمان حذف المستخدمين الذين تقل أعمارهم عن 13 سنة. ويأتي هذا القرار بعد أن وضع مكتب نظام الخصوصية والحرية المدنية الأمريكي TikTok تحت المجهر، مما يجعل استخدام البيانات الشخصية للأطفال موضوعًا ساخنًا لشركة ByteDance.

Source: cnn-arabic-images.cnn.io

4. الاطفال دون سن 13 عامًا

أعلن مكتب مفوض المعلومات في بريطانيا عن فرض غرامة ضخمة على تيك توك بسبب انتهاكات قانون حماية البيانات، ومن بينها استخدام بيانات أطفال دون سن الثالثة عشرة دون موافقة الوالدين. ويرجع هذا إلى فشل تطبيق مقاطع الفيديو الصيني بايت دانس في التحقق من هوية مستخدمي المنصة وحذف المستخدمين الذين يقل عمرهم عن 13 عامًا. وقد توصل المكتب إلى احتمالية تعامل تيك توك مع بيانات أطفال دون سن 13 عامًا، وهذا يثير قلقًا كبيرًا لدى الآباء والأمهات. وتجدر الإشارة إلى أن الأمر مشابه في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث يتم تحت المجهر بريطانيا الامر الذي قد يدفع بايت دانس إلى اتخاذ إجراءات صارمة في معالجة هذه المخاوف.

5. الامريكي تيك توك تحت المجهر في بريطانيا

ف محاولة لتحسين الشفافية والحفاظ على خصوصية المستخدمين، تحت المجهر في بريطانيا TikTok تواصل أيضًا جهودها في جمع البيانات. وفي الآونة الأخيرة، تم فرض غرامة على الشركة بمبلغ يصل إلى 16 مليون دولار بسبب استخدامها لبيانات الأطفال دون موافقة واضحة من قبل الأولياء. وعلى الرغم من المخاوف المرتبطة بالحماية والخصوصية، أكد متحدث باسم الشركة أن TikTok “تعمل بجد لتحسين خدماتها وحماية مستخدميها”. و استجابةً لهذه المخاوف قد تم إصدار تحديثات لسياسة الخصوصية في تاريخ سبتمبر 2023، مما يساعد على حماية الأطفال والمستخدمين الآخرين.

Source: img-a.alayam.com

6. TikTok وتعاملها مع بيانات الأطفال الصغار

تاجه تيك توك اتهامات بعدم الحاظ على خصوصية بيانات الأطفال، حث أوضحت تقارير سابقة أنها تعاملت مع بيانات الأطفال دون موافقة الوالدين. وفي ضوء هذه التقارير، فرضت بريطانيا غرامة قدرها 12.7 مليون جنيه إسترليني على تيك توك لاستخدامها بيانات الأطفال الصغار دون تصريح واضح. ويأتي هذا الحادث في الوقت الذي تعمل فيه الشركة على تطوير سياستها الخاصة بالخصوصية والأمان، حيث صرح متحدث باسم الشركة “نحن نعمل باستمرار على تطوير السياسات والإجراءات الخاصة بالخصوصية والأمان لتلبية المعايير العالمية”. ويمثل هذا الحادث تحديًا كبيرًا لتيك توك في ظل التحديات المتزايدة التي تواجهها في عدد من الدول.

Source: vid.alarabiya.net

7. الولايات المتحدة الأستاذ اللاجئ لـ تيك توك

تمر شركة تيك توك في مواجهة اتهامات انتهاكات الخصوصية للأطفال. فبعد غرامة 12.7 مليون جنيه إسترليني (15.88 مليون دولار) التي فُرِضَتْ عليها في بريطانيا بسبب استخدام بيانات الأطفال الشخصية، يعاني التطبيق نفس المشاكل في الولايات المتحدة. حيث تؤكد كارمن سانتوفيتو، الأستاذة الجامعية المشهورة ومديرة مركز الخصوصية الرقمية في جامعة فوردهام، على أن “تيك توك تجعل الأطفال المستخدمين يمثلون الهدف الرئيسي لعمليات التجسس”. ويشير تقرير صادر عن الكونغرس الأمريكي إلى ترويج شركات التسويق للأطفال من خلال تحديات تيك توك، مما يعد استغلالاً للخصوصية الشخصية وسوء استخدام للبيانات.

Source: vid.alarabiya.net

8. بريطانيا تنقض على تيك توك بعد واشنطن

تناقش بريطانيا استخدام بيانات الأطفال من قبل تطبيق TikTok في هذه الأيام و تبذل جهودا كبيرة ل معالجة هذا الأمر. فقد فرض مكتب مفوض المعلومات في بريطانيا غرامة كبيرة على الشركة المالكة للتطبيق ByteDance بلغت 12.7 مليون جنيه إسترليني (15.88 مليون دولار) لاستخدامها بيانات الأطفال دون موافقة الوالدين. وكان المكتب يتعامل مع تحقيق مشابه ل وزارة التجارة الأمريكية فى وقت سابق من هذا العام.

وفقًا لتقرير مكتب مفوض المعلومات في بريطانيا ، فإن DTikTok لم يتخذ الإجراءات الكافية للتحقق من هوية مستخدمي المنصة وحذف المستخدمين من الأطفال دون السن, ما أثار قلق العديد من المتابعين.

وهذا يظهر تزامن الردود على ممارسات الشركة في جميع أنحاء العالم. وفي ضوء التوتر بشأن استخدام البيانات الشخصية للأطفال ، لا يزال هذا الموضوع مرتفعًا ضمن الأجندات السياسية للعديد من الحكومات والمنظمات المحلية والدولية.

Source: vid.alarabiya.net

9. استخدام بيانات الأطفال موضوع ساخن لـ تك دانس

ترضت شركة تيك توك لعقوبة عندما فرض مكتب مفوض المعلومات في بريطانيا غرامة قدرها 12.7 مليون جنيه إسترليني بسبب انتهاكات متعددة لقانون حماية البيانات. من بين تلك الانتهاكات، كان استخدام البيانات الشخصية لأطفال أقل من 13 عامًا دون موافقة الوالدين. هذا أرجع إلى عدم اتخاذ تطبيق مقاطع الفيديو المملوك لشركة بايت دانس الإجراءات الكافية للتحقق من هوية المستخدمين وحذف مستخدمين دون السن المحدد. يثير استخدام بيانات الأطفال موضوعًا ساخنًا لشركة تك دانس، وعليها اتخاذ تدابير وإجراءات لحماية بيانات المستخدمين بشكل كافٍ.

Source: c.files.bbci.co.uk

10. ByteDance ينكسر أمام ضغوط تيك توك.

ضوط “تيك توك” بشأن استخدام بيانات الأطفال تثير قضايا عالمية حول حماية البيانات الشخصية، حيث نجحت بريطانيا في توقيع عقوبة قياسية بقيمة 12.7 مليون جنيه إسترليني (15.88 مليون دولار) على التطبيق الموجود في الصين. النمو المتفجر لـ “تيك توك” (ByteDance) دفعها لإدارة 500 مليون مستخدم وتخزين كميات هائلة من البيانات، والتي أثارت مخاوفًا بشأن حقوق الخصوصية. تقرر حذف بعض الحسابات والمستخدمين الصغار، مما يتطلب إجراءات للتحقق من العمر والحولية، ولكن شركة “ByteDance” لم تتخذ هذه الإجراءات اللازمة، وهو ما أدى إلى الغرامة التي فرضتها بريطانيا على “تيك توك”.

No Comments

تعليق
There are no comments yet, but you can be the one to add the very first comment!

التعليقات

You must Register or Login to post a comment.
error: المحتوي محمي من النسخ